تفقد وكيل وزارة المالية المساعد ورئيس مجمع الإيرادات الضريبية عوني الباشا ونائب مدير عام وحدة العلاقات العامة والاعلام بيان بكر، وبالإضافة لرئيس تحرير الصحيفة الاقتصادية محمد أبو جياب، عدداً من المصانع والمنشآت التجارية التي تعرضت في وقت سابق لأضرار مادية نتيجة نشوب حرائق داخلها.

وكان من بين هذه المنشآت مول الأندلسية وشركة إسليم للسراميك والأدوات الصحية بالإضافة لشركة مآرب للمنتجات الغذائية.

وجرى خلال هذه الجولة تفقد المنشآت المتضررة والاطلاع على حجم الخسائر والأسباب التي أدت إلى ذلك والعمل على أخذ الاحتياطات اللازمة لتفادي تكرار هذه الحوادث.

 بدوره قام " الباشا" بتوجيه أصحاب هذه الشركات لكيفية الاستفادة من هذه الخسائر لدى الدوائر الضريبية.

وأوضح "الباشا" أن هذه الزيارة تأتي لمؤازرة أصحاب هذه الشركات والوقوف بجانبهم فيما أصابهم من أضرار وخسائر.

وكذلك من باب المسؤولية والتكافلية الاجتماعية للوزارة تجاه المكلفين الملتزمين بدفع الضرائب.

 

وقد أبدى أصحاب المنشآت المتضررة ترحيبهم بالزيارة وتقديرهم للجهود التي تبذلها الوزارة في سبيل دعم ومساندة المنشآت الوطنية.