أعلنت اللجنة الادارية الحكومية إعفاء كافة مستلزمات الطاقة البديلة ومعدات توليد الكهرباء من كافة الجمارك والضرائب والرسوم حتى نهاية عام 2017.

وكانت وزارة المالية قد قررت في وقت سابق إعفائها لكافة الضرائب والرسوم والجمارك المتعلقة بمستلزمات الطاقة البديلة الممثلة بـ (بطاريات، لدات, ألواح شمسية، وكل ما يتعلق بملحقاتها) وذلك نظراً لتفاقم أزمة الكهرباء، وتيسيراً على المواطنين في توفير البدائل.

 وطالبت المالية الشركات والتجار تخفيض أسعار هذه الأصناف حتى تصل المواطن بأقل سعر ممكن.

 

وكلفت اللجنة خلال اجتماعها الاسبوعي وزارة الاقتصاد بمتابعة تنفيذ القرار مع الجهات المختصة.