استقبلت وحدة العلاقات العامة والإعلام بوزارة المالية, وفدا من ديوان المظالم التابع لمجلس الوزراء ضم كل من مدير التنسيق والمتابعة بالديوان سليمان عدوان و مدير دائرة الشكاوى بالديوان مصطفى اليازجي, وكان في استقبالهم مدير عام الوحدة اسمت الريس ونائب مدير عام الوحدة بيان بكر و مدير دائرة العلاقات العامة المُكلف عمرو الراعي ورئيس قسم الاعلام المُكلف اباء عمر.

وتأتي هذه الزيارة للوقوف على عمل دائرة المتابعة والشكاوى في الوزارة, في اطار الجهود التي يبذلها ديوان المظالم , لتطوير دوائر الشكاوى في الوزرات التي لها تعامل يومي ومباشر مع الجمهور.

ورحب نائب مدير عام الوحدة بيان بكر بالوفد الزائر, مقدما شكره لديوان المظالم على جهوده الحثيثة الرامية إلى التخفيف عن المواطنين وحل مشاكلهم وشكواهم ,لاسيما في ظل الأوضاع الصعبة التي يعيشونها في قطاع غزة, مؤكدا على أهمية دائرة المتابعة والشكاوى في أي مؤسسة وخاصة الوزارات والهيئات الحكومية, مشيرا إلى أن معالي رئيس قطاع المالية والطاقة يوسف الكيالي يولي اهتماما خاصا وكبيرا بشكاوى الموظفين الحكوميين وجمهور المواطنين على حد سواء,  ويقوم باستقبال المراجعين من المواطنين والموظفين في مكتبه صباح يوم الخميس من الساعة 8-10 صباحاً من كل أسبوع منذ أكثر من عام.

وأوضح مدير دائرة العلاقات العامة المُكلف عمرو الراعي مهام دائرة الشكاوى والمتابعة في الوزارة, مبيننا أن الموظف الدائرة تستقبل شكوى الجمهور وتقوم بالتواصل مع الادارات المختلفة لحل هذه الشكوى, بواسطة العديد من الوسائل أهمها صفحة الفيس بوك الخاصة بالوزارة, والايميل, وارقام الاتصال الخاصة بالوحدة, وغيرها من الطرق والوسائل التي تساعد في حل مشكلة أي مواطن.

من جهته قال مدير التنسيق والمتابعة بديوان المظالم التابع لمجلس الوزراء سليمان عدوان عن أهمية دائرة الشكاوى والمتابعة, موضحاً أن مجلس الوزراء اتخذ قرارا بضرورة تفعيل هذه الدوائر لاسيما في الوزرات التي لها تعامل مباشر مع الجمهور, وذلك بهدف مساعدة الناس والتخفيف عنهم ورد المظالم إلى أهلها, تحقيقا لأحد أهم أهداف اللجنة الإدارية الحكومية الحالية وهو تعزيز الحاضنة الشعبية والتخفيف عن الجمهور بقدر الامكان, لافتا إلى أهمية وجود دائرة الشكاوى ضمن هيكلية منفصلة تتبع مكتب الوزير بشكل مباشر لتسرع بذلك حل أي شكوى أو اشكالية يتقدم بها أي موظف حكومي أو مواطن.

 

وتعمل دائرة المتابعة والشكاوى بوحدة العلاقات العامة في وزراة المالية, على حل أي اشكالية خاصة بالموظفين والجمهور من خلال التواصل المباشر مع الادارات المختلفة في الوزارة, بشكل مباشر وسريع في أغلب الأحيان.