استقبل الوكيل المساعد لوزارة المالية عوني الباشا وفداً من الغرفة التجارية في قطاع غزة, مشيداً بالدور الكبير للتجار في حماية الاقتصاد الوطني من الانهيار في ظل الحصار الاسرائيلي المشدد منذ سنوات طويلة.

وأكد الباشا أن وزارته على تواصل دائم مع تجار غزة وتعمل على تسهيل اجراءاتهم وتشجيع المنتج المحلي, بما يضمن تحريك عجلة الاقتصاد الوطني, مشيراً إلى أن وزارته قامت بالعديد من التسهيلات التي تخفف عن التجار في ظل استمرار الحصار الاسرائيلي.

ووعد الباشا التجار بالنظر في مطالبهم المتمثلة في اعادة دراسة فرض التعليات الجمركية وتخفيضها بسبب الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يعاني منها تجار غزة, بالإضافة لتخفيف العبء الاقتصادي عن التجار المتعسرين والذين تعرضوا للإفلاس.

وثمن الوفد جهود وزارة المالية في توفير حماية لتجار غزة وتقديمها تسهيلات تساهم في التخفيف عنهم وتعزيز الاقتصاد الوطني, داعين لضرورة التعاون والتنسيق الدائم وعقد جلسات دورية لعلاج المشاكل والمعيقات التي يعاني منها التجار.