نظمت الإدارة العامة للبترول في وزارة المالية لقاءاً تشاورياً مع الجهات المختصة لمناقشة اجراءات ومعايير السلامة في محطات الغاز, وكيفية القضاء على نقاط تعبئة الغاز المنزلي العشوائية.

وحضر اللقاء مدير عام الإدارة إياد الشوربجي, ومدير دائرة المتابعة والتفتيش كمال محمود أبو شنب, ومدير مباحث التموين المقدم أحمد قنيطة, ومدير مباحث التموين بغرب غزة الرائد ايهاب الباز, بالإضافة لمسئول الأمن الغذائي الرائد حسن ابو العون, ورئيس قسم الحرف في بلدية غزة ولجنة الوقاية والسلامة د. فؤاد محمد شلح, رئيس قسم الأمن والسلامة غرب غزة الدفاع المدني الرائد م. طه الطيف.

ورحب الشوربجي بالحضور مؤكداً على ضرورة التعاون والتنسيق المشترك للقضاء على نقاط الغاز العشوائية.

وأكد الحضور أن النقاط العشوائية لتعبئة الغاز والمنتشرة بين منازل المواطنين، تشكل خطراً كبيراً على حياة المواطنين، داعين لضرورة مكافحة هذا الخطر لحماية المواطنين, ومصادرة أجهزة الغاز المستخدمة في تعبئة الاسطوانات بدون معايير أمن وسلامة وبدون الحصول على ترخيص رسمي بمزاولة هذا النشاط التجاري.

واتفق الحضور على البدء في تطبيق عدة اجراءات جديدة للحد من انتشار نقاط الغاز العشوائية في قطاع غزة.

وتواصل وزارة المالية بالتعاون مع الجهات المختصة الأخرى متابعة محطات الغاز للتأكد من اجراءات الأمن والسلامة, بالإضافة لمحاربة النقاط العشوائية لحماية المجتمع من أي مخاطر.